afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

جمعية مغربية تدين الإهانات العنصرية التي تعرض لها يوسف النصيري لاعب نادي إشبيلية بسبب سجدة شكر

هبة زووم – الرباط
أدانت الجمعية المغربية لإدماج المهاجرين، في بلاغ لها توصلت هبة زووم بنسخة منه، واقعة العنصرية التي شهدتها مباراة رايو فايكانو ونادي إشبيلية لكرة القدم، والتي تلقى فيها لاعب كرة القدم يوسف النصيري إهانات بدافع أصله ودينه، معتبرة الاعتداء معادٍ للإسلام ولا مكان له في الرياضة أو في أي سياق آخر، داعية الجهات المختصة لاتخاذ العقوبات المناسبة حتى لا تتكرر هذه الحادثة التي سبق أن حدثت في مناسبات سابقة.
هذا، وقد كانت جماهير فريق باييكاس قد وجهت إهانات مباشرة للاعب إشبيلية المغربي يوسف النصيري، خلال المباراة التي جمعت منتخب إشبيليا ورايو فايكانو برسم الجولة 23 من الدوري الإسباني، حيث وصفوه بشكل سلبي بـ”المغربي”، بالإضافة إلى مخالفات أخرى ذات دلالات خطيرة للغاية.
وفي سياق متصل، اعتبرت الهيئة المذكورة الحادث عنصري ومعادٍ للإسلام على وجه التحديد، حيث اطلق العنان لدوامة الكراهية فورًا عندما قام اللاعب المغربي يوسف النصيري بلفتة امتنان ذات دلالة دينية واضحة، وهو أمر شائع في الرياضة.
وأشارت الهيئة المذكورة، في بلاغها، أن الإسلاموفوبيا لا يتم تصنيفها في إسبانيا على هذا النحو في التقارير الرسمية لجرائم الكراهية، وأن مثل هذه الأحداث تندرج في فئة العنصرية، ومع ذلك، وفقًا للتحقيق الوطني “لماذا لا يتم الإبلاغ عن الإسلاموفوبيا في إسبانيا؟” الذي تم إجراؤه في عام 2023، فإن 93٪ من الأشخاص المنتمين إلى المجتمع المسلم يزعمون أنهم تعرضوا للتمييز لهذا السبب.
هذا، وقد أكدت مصادر صحفية إسبانية متطابقة أن رابطة “الليغا” سترفع دعاوى قضائية ضد المعتدين على النصيري.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق المزيد