تونس تتجاهل دعوة الطيب البكوش لاجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب

هبة زووم – الرباط
منعت السلطات التونسية الأمين العام لاتحاد المغرب العربي الطيب البكوش ومديرة ديوانه، من حضور أشغال الدورة الـ41 لمجلس وزراء الداخلية العرب التي التأمت بتونس الأسبوع الماضي. كون اتحاد المغرب العربي عضوا ملاحظا بمجلس وزراء الداخلية العرب.
وحسب مصادر مطلعة، فإن تونس رفضت حضور الطيب البكوش لأنه لم يعد أمينا عاما، بل مجرد مكلف بالتسيير إلى حين تعيين أمين عام جديد.
وأشار المصدر أن قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية لا يرغب في لقاء البكوش أو رؤيته خلال استقباله للوزراء والمسؤولين المشاركين في مجلس وزراء الداخلية.
وتعتبر هذه المرة الاولى التى يستبعد فيها الطيب البكوش ويمنع من المشاركة في اجتماعات تحتضنها تونس، والمرة الاولى أيضا التي لا يشارك في اجتماعات وزراء الداخلية العرب التي دأب على المشاركة فيها رفقة مديرة ديوانه منذ توليه منصب أمين عام هذه المنظمة المغاربية.
ويأتي ذلك بعد رفض تونس تجديد جواز سفره الدبلوماسي مما اضطره للبقاء بمقر الامانة العامة بالرباط وحال دون مشاركته في اجتماعات القمة الافريقية الاخيرة.
ويأتي هذا الاجراء الاخير بعد تعيين الخارجية التونسية مدير جديد للشؤون السياسية بالأمانة العامة خلفا للمديرة الحالية، ورفض البكوش استغناءه عن مديرة ديوانه مما زاد الازمة بين الطيب البكوش ووزارة خارجية بلاده.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد