حزب الوردة بتطوان على صفيح ساخن وصراع الاخوة الأعداء يتسبب في تفجير المؤتمر الإقليمي للحزب وتأجيله

هبة زووم – حسن لعشير
كشفت مصادر محلية موثوقة لجريدة “هبة زووم” أن الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بتطوان أقدمت على تأجيل أشغال الجمع العام الإقليمي لتجديد المكتب وانتخاب رئيس جديد ليحمل المشعل في الأفق.
وأكدت مصادر الجريدة أن الصراعات الداخلية والحروب الطاحنة التي تدور رحاها بين تيار يمثله مناضلوا الحزب القدامى وتيار ثاني يمثله اتباع النائب البرلماني حميد الدراق كانت سببا مباشرا في التأجيل
وأوضحت، المصادر ذاتها، أن طاحونة الصراع تدور رحاها بالأساس الشخصية التي ستتولى قيادة الكتابة الإقليمية للحزب في المرحلة القادمة، كما يدور الصراع المحتدم كذلك حول اختيار أعضاء المكتب الجديد الذي سيحمل المشعل في الأفق.
وأشارت مصادر “هبة زووم” الى أن حيثياث الصراع القائم وصلت لحد القطيعة ونشوب حرب ضروس بين التيارين، الأمر الذي دفع بالكتابة الإقليمية الحالية للحزب إلى تأجيل عقد جمعها العام لتجديد المكتب وعناصره إلى زمن ٱخر يآتي بعد العطلة الصيفية، في محاولة من القيادة الحزبية اخماد النيران التي يكتوى بلهيبها التنظيم الحزبي بمدينة تطوان، ومن أجل رص الصفوف وحلحلة الصراعات تجنبا الإنشقاقات الحزبية المحتملة.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد